أول وكالة أنباء خاصة تنطلق بترخيص من وزارة الاعلام بالمملكة العربية السعودية ...
NEWS AGENCY
وكـــالة بـــث للأنبـــــاء
موجودات مؤسسة النقد السعودي ترتفع إلى 2227 مليار ريال .. ›› المزيد
مركز الملك عبدالله العالمي للحوار بين الأديان.. (60) خبيراً في قارات العالم.. ›› المزيد
" اليوم السابع " تنشروثائق اعتراف مصر بـ"تيران وصنافير" جزر سعودية.. ›› المزيد
الشعب المصري في مواجهة عملاء الدجل .. ›› المزيد
آخر صرعات النظام الإيراني .. مستشار خامنئي يدعو لحوار مع السعودية.. ›› المزيد
كلام في الممنوع // عن زيارة الملك سلمان إلى مصر.. ›› المزيد
منتدى فرص الأعمال السعودي المصري .. تحالفات واندماجات.. ›› المزيد
الحملة السعودية تقدم 2245 وصفة طبية للاجئين السوريين في الزعتري.. ›› المزيد
جسر الملك سلمان .. بين رأس حميد وشرم الشيخ.. ›› المزيد
ماذا يعني جسر الملك سلمان؟.. ›› المزيد
خادم الحرمين عقد جلسة مباحثات مع الرئيس التركي : " رعد الشمال " رسالة لكل من يحاول المساس بأمننا واستقرارنا
قوة ولي العهد .. ورسائل أخرى

عبدالله العميره

عزمت على الكتابة حول فكرة؛ قديمة متجددة.

تتعلق بالنمو ونجاح التنمية والتطور في دول الخليج “ النفطية “ ، فيما فشلت دول عربية أخرى “ نفطية “.

وإذا بي أتوقف عند مجموعة كبيرة من الأخبار والأحداث الجديدة .

أبرزها ؛ إختيار مجلة “فورين بوليسي” لولي العهد الأمير محمد بن سلمان ضمن القائمة السنوية الخاصة بـ"المفكرين العالميين المئة”.

وأقتبس من المجلة الأمريكية العالمية المختصة بالشؤون السياسية الدولية، إنه : “على الرغم من محاولات افتعال الأزمات ضد السعودية وولي عهدها، إلا أنه لا يزال يواصل التقدم بالمملكة ومستقبلها بكل جرأة وقوة”.. و “ إن تألق محمد بن سلمان البالغ من العمر 33 عاما في عام 2018، وقوته في ازدياد”.

ولا أعتقد أننا بحاجة إلى شرح لتلك العبارات ودلالاتها القوية ..

الخبر منشور في “ بث “ ، ويمكن قراءته بالضغط هنا .

• ولي العهد يمضي إلى العلا .. وكما قال أمرئ القيس :

مِــكَــرٍّ مِــفَــرٍّ مُــقْــبِــلٍ مُــدْبِــرٍ مَــعــاً

كَــجُلْـمُوْدِ صَـخْرٍ حَطَّهُ السَّـيْلُ مِنْ عَلِ

مِـسِـحٍّ إِذَا مَـا الـسَّـابِـحَـاتُ عَـلَى الوَنى

أَثَــرْنَ الـغُــبَــارَ بِــالـكَــدِيْــدِ الــمَــرَكَّلِ

• أما من الأخبار الملفته في هذا العالم :

المظاهرات في فرسا والسودان .. وأحداث في سوريا وليبيا.
التشابه في المظهر والإختلاف في الجوهر .
والملفت أيضاً خبر تصعيد الخلاف بين إيطاليا وفرنسا .
وشدني في تصريح رئيس وزراء إيطاليا ماتيو سالفيني قوله “أن فرنسا دولة استعمار ولا ترغب استقرار الوضع في ليبيا وتمول ديونها الخارجية من خلال استغلال الدول في افريقيا”! ..
بقية التصريح ( في بث )

لا أريد أن أعلق كثيراً على تصريح سالفيني ، وما فيه من أبعاد عجيبة التناقض ، وعمق للكراهية بين دول أوروبا وبعضها..
والتنابز بما في تاريخهما – المشترك – من فعل مشين تجاه ليبيا ودول إفريقيا ، وحدة التنافس على سرقة شعوب إفريقيا والعالم . وأدوار بعض الدول الأوروبية في عدم استقرار العالم.
وتأكيد ما أردده دوماً ؛ أن الزعامات في أوروبا اليوم / في زمن التقنية ؛ ما زال في داخلهم فكر محاربي القرون الوسطى وسياسة التطاحن والحكم من على جماجم الشعوب وعلى السرقة ، وليس على التفاعل الإيجابي.
إننا نرى اليوم أكثر من أمس ، الديموقراطية تتجلى بأسوأ أوضاعها في أوروبا وكندا وغيرهما من بلدان والعالم .

• تذكرت ، تلك الجلسة العاصفة / الودية ، جمعتني بزملاء من مختلف الدول العربية ، الملكية والجمهورية .
وخلاصتها ، قولي لهم ( إقتنعوا تماماً به ، وبخاصة قُبيل، وبُعيد ، ما يسمى بالربيع العربي ) .. من أنه لاوجود لما يسمى جمهوريات وديموقراطيات .. تلك شعارات يضحكون بها على الشعوب .
إنهم ملوك غير متوجين .

ربما قائل يقول : إنه حكم المؤسسات وسيادة القانون .

والإجابة البسيطة : ومن قال أن الدول المستقرة الحكم ، ليس فيها مؤسسات ولا قانون ؟
أما الإجابة الأكبر ، فهي تظهر في التناغم والترابط بين الرؤساء والشعوب والقوانين / أمريكا وفرنسا ، أشهر مثالين !

الشعوب لاتعلم من هو الرئيس المقبل ولا شكل الحكومة ، وهل ستنفذ الوعود الإنتخابية وبالتالي ؛ لا استقرار نفسي – الثقة غير موجودة ، بعد أن تكتشف الشعوب - في كل مرة - أنه لا وعود صادقة ، وأن الجهد يتركز على الحرب بين الكبار في الأحزاب من أجل الكرسي والحكم / الكراسي فقط .

ليس هناك أجمل من التعامل بوضوح وشفافيه ومن الحب المتبادل الدائم ، بين القيادة والشعب .. أمان المستقبل .

لذلك ، هناك فرق ، بين شعب مع قيادته لإستمرار الأمن والأمان والإستقرار ، وبين شعب يناضل بحثاً عن استقرار وأمن وعيش كريم .
إننا نرى كيف هي حالة الديموقراطية في العالم / فوضى .
والدول الهشة يلاحقها الفوضويون ، وعُبّاد الجنس والمال ، وعملاء الإرهاب والفوضى.

• أما البترول في الخليج والدول العربية ؛ فكما ترون .. عقول تصنع المعجزات. وأخرى أضاعت نفط بلادها وشعوبها بين الفساد والإرهاب.

من نحن
|
إتصل بنا
|
أعلن معنا
|
الإشتراكات
|
الانتاج التلفزيوني ، وانتاج المحتوى

Copyright © 2013 - 2015 Beth All Rights Reserved

This website was Designed & Developed by: exotox.com

ترخيص : و ب 1618 وزارة الإعلام – المملكة العربية السعودية